إجلاء ألفي شخص من مطار بباريس عقب تسلل شخص إلى المنطقة الأمنية

0

أجلي نحو ألفي شخص بعد ظهر اليوم السبت من المحطة 2اف بمطار رواسي شارل ديغول بباريس وتم تأخير 20 رحلة إثر تسلل شخص إلى «المنطقة الخاصة» دون أن يمر عبر المراقبة الأمنية، بحسب ما أفادت مصادر ملاحية.

وأوضح أحد هذه المصادر أنه «نحو الساعة 15:15 (13:15 ت غ) اجتاز شخص بوابات اللاعودة في الاتجاه المعاكس. ولأنه لم يعثر على الشخص اضطررنا للإجلاء للتثبت من أنه لم يتم وضع أي شيء في المنطقة» الخاصة، بحسب «فرانس برس».

وأضاف المصدر: «كانت البوابة تحت حراسة عنصر أمن غادر موقعه دون إبلاغ رؤسائه»، وأوضح أن الحادث أدى إلى تأخير عشرين رحلة. وأفاد مصدر ثان أن نحو ألفي شخص تم إجلاؤهم من المنطقة «الخاصة» التي لا يمكن دخولها إلا بعد إجراءات الأمن التي تسبق المغادرة، وقالت المصادر إن العملية تجري «في هدوء وبلا حوادث».

ومطار رواسي شارل ديغول الواقع شمال شرق باريس هو ثاني أكبر مطارات أوروبا ويمر بقاعات المغادرة الثماني في المطار يوميًا نحو 180 ألف مسافر.

 

لمطالعة الخبر في مصدره اضغط هنا