التيرانوصور «ريكس» بلا ريش

0

توصلت دراسة نشرت الأربعاء، إلى أن التيرانوصور ريكس الشهير كان مكسوًا بالحراشف وليس بالريش كما كان يعتقد قبل ذلك.

ومنذ فترة وجيزة، صدرت دارسة جاء فيها أن نوعا من الديناصورات قريبًا من التيرانوصور كان مكسوًا بريش خفيف شبيه بريش الصوص، حسب وكالة الأنباء الفرنسية.

ورجح العلماء فرضية أن يكون التيرانوصور الذي يعد من أكبر آكلي اللحوم في التاريخ مغطى بالريش. غير أن الريش، الذي يقوم عند الديناصورات مقام عازل حراري أكثر منه وسيلة للطيران، لم يكن مفيدا في الواقع للأنواع الكبيرة من هذه الحيوانات.

ودرس فريق دولي من الباحثين عدة ديناصورات، من هذه الفصيلة (لا سيما المتحجرات المعروضة قي متحف العلوم الطبيعية في هيوستن)، ومن سلالة التيرانوصوريات القريبة منها. وخلص الباحثون إلى أن هذه الثيروبودات خسرت ريشها في زمن السلف المشترك لتي ريكس وأقربائه.

وكانت التيرانوصوريات الكبرى التي رصد ريش عليها تعيش في حقبة سابقة لحقبة تواجد الديناصور ريكس، الذي اشتهر بفضل سلسة أفلام «جوراسيك بارك».

وهذه المعطيات تقدم «دليلًا قاطعًا» على أن الحراشف كانت تكسو بالكامل جسم تي ريكس، وفق أبحاث الفريق الدولي التي نشرت في مجلة «رويال سوساييتيز بايولوجي ليترز».

 

لمطالعة الخبر في مصدره اضغط هنا