“خطر مميت” في الأرز.. و “طريقة طهو” تُنْقِذك منه

0

يعتبر الأرز من الوجبات التي يفضلها الكثيرون، إذ أنه الوجبة الرئيسية لمعظم سكان الأرض، وتختلف طريقة تحضيره من بلد لآخر، إلا أن مادة “الزرنيخ” السامة الموجودة على الأرز تجعلنا حذرين في اختيار الطريقة الصحيحة لطهوه، ويرجع وجود هذه المادة الكيميائية للسموم والمبيدات الصناعية التي قد تبقى في التربة لعدة عقود، وقد يسبب التعرض المتكرر لها مشكلات في النمو، وأمراض القلب، والسرطان أيضا، ولأن طريقة طهو الأرز هي مفتاح الحل لهذه المشكلة، فقد اختبر البروفيسور “آندي ميهارغ” من جامعة “كوينز” في بلفاست الإيرلندية، ثلاث طُرُق لطهو الأرز، وذلك في برنامج “ثِق بي، فأنا طبيب”، الذي يُعرَض على قناة”BBC“.

في البداية، استخدم البروفيسور “ميهارغ” نسبة وحدتين من الماء إلى وحدة واحدة من الأرز، فتبخر الماء إلى الخارج خلال عملية الطهو، أما في الطريقة الثانية، فجاء بنسبة خمس وحدات من الماء مقابل وِحدة واحدة من الأرز، ومع إزالة الماء الزائد بعد غسل الأرز، انخفض مستوى “الزرنيخ” في الأرز إلى النصف، وأخيرًا في الطريقة الثالثة، عندما نقع الأرز في الماء طوال الليل وحتى صباح اليوم التالي، وجد أن مستوى المادة السامة انخفض إلى ما يقرب من 80%، وبالتالي فهذه هي الطريقة المثالية لطهو الأرز، للاستمتاع بأكله دون وجود خطر “الزرنيخ” السام.

 

لقراءة المقال كاملا ارجوا مطالعة المصدر