الزعيم يتحدى اتحاد العاصمة في مباراة للتاريخ

0

كبرياء الكرة الليبية يفرض على من يتابعها مناصرة ممثلها لكتابة التاريخ، يوم فاصل لقهر منافس يعد الحصان الأسود في مجموعات أفريقية وأفواج جماهيرية شدت الرحال من كل حدب وصوب للوقوف بجانب الأهلي معشوق الجماهير وممثل البلاد أفريقيا، الأهلي عدل من الأوتار وتجاوز المحن بحصده ست نقاط مهمة من بين فكي كابس يونايتد الصعب ولم يتبق سوى القليل لبلوغ ثمن نهائي أفريقيا ولأن المستحيل ليس ليبيا فالحلم النصف النهائي سيراود عشاق الزعيم لتكرار سيناريو عام84 عندما لقب الأهلي بقطار الموت، حلم منتظر وتاريخ مرتقب كتابة صفحاته بملعب الطيب المهيري وبصافرة أثيوبية وحضور جماهير جزائرية مناصرة لفريقها ولكن الحلم الأهلاوي سيتحقق، ترشح الأهلي سيعتمد ايضا على نتيجة مباراة زمبابوي بين كابس يونايتد والزمالك فالمارد الأبيض لن يفوت فرصته الأخيرة في بلوغ الدور القادم حيث سيحقق النقاط الثلاثة ويستضيف أخيرا بملعب برج العرب الاسكندري الأهلي في مباراة أقل ما توصف بأنها انتحارية.

 

لقراءة المقال كاملا ارجوا مطالعة المصدر