مساعد وكيل وزارة الداخلية للشؤون الأمنية رئيس الغرفة الرئيسية لإدارة الأزمة لمكافحة فيروس كورونا المستجد يناقش آخر مستجدات الوضع الوبائي في ليبيا .

0

طرابلس 05 أغسطس 2020 ( وال ) – تركز الاجتماع الذي عقده مساعد وكيل
وزارة الداخلية للشؤون الأمنية ورئيس الغرفة الرئيسية لإدارة الأزمة
لمكافحة فيروس كورونا المستجد عميد “محمد المداغي” مع رئيس اللجنة
العلمية الاستشارية لمكافحة جائحة كورونا الدكتور “خليفة البكوش” ومدير
عام المركز الوطني لمكافحة الامراض الدكتور “بدر الدين النجار” وبحضور
أعضاء الغرفة الرئيسية بوزارة الداخلية حول آخر مستجدات الوضع الوبائي في
ليبيا خاصة بعد ارتفاع مؤشر الإصابات خلال الأيام الماضية.
ووفقا لمكتب الاعلام الأمنى بالوزارة فقد تم خلال الاجتماع الذي عقد
بمقر ديوان وزارة الداخلية بطرابلس مناقشة الإجراءات الاحترازية
والوقائية التي وضعتها اللجنة العلمية والمركز الوطني لمكافحة الامراض
ودور وزارة الداخلية في تنفيذ هذه الإجراءات للحفاظ على صحة وسلامة
المواطنين,
كما تطرق الاجتماع إلى تشديد آلية تنفيذ الإجراءات الوقائية والصحية
والتعامل بكل حزم مع المخالفين لهذه الإجراءات للمحافظة على الصحة
العامة, وضمان السيطرة على الوضع الوبائي خاصةً بعد ارتفاع معدل الإصابات
بين المواطنين.
كما تم خلال الاجتماع مناقشة دور الإعلام في التوعية من مخاطر هذا
الفيروس خاصةً ما يتداوله ضعاف النفوس حول عدم وجود إصابات بهذا الفيروس,
الأمر الذي يؤدي إلى زرع الشك في نفوس المواطنين مما ترتب عليه تفشي أكثر
لهذا الوباء.
وأكد عميد “محمد المداغي” بأن وزارة الداخلية تعمل بكل جهد على تنفيذ
الإجراءات الاحترازية والوقائية الصادرة عن المجلس الرئاسي والجهات
المختصة, في فرض حظر التجول وإقفال كافة الأماكن التي تشهد تجمعات
بالتعاون مع الجهات ذات العلاقة, موضحاً بأنه رغم الوضع الحالي الذي تمر
به البلاد والعراقيل التي تواجه وزارة الداخلية إلا أنها تعمل بكل
طاقاتها على دعم كافة الجهات الصحية والطبية في مواجهة هذه الجائحة.
كما أستمع السيد مساعد الوكيل إلى شروح من قبل كلاً من : رئيس اللجنة
العلمية الاستشارية, ومدير عام المركز الوطني لمكافحة الامراض حول آخر
التطورات انتشار الفيروس والإجراءات المتبعة للسيطرة على هذا الوباء
والحد من انتشاره بين المدن والمناطق عبر اتخاذ عدد من الإجراءات
الاحترازية والوقائية وتقليل عدد الإصابات بين المواطنين.

…( وال )…