منظمة الصحة العالمية: ليبيا تحتل المرتبة الثانية في مؤشرات الانتحار بدول المغرب العربي

0

ليبيا – أكدت منظمة الصحة العالمية بمناسبة اليوم العالمي لمنع الانتحار إن العالم يشهد انتحار شخص واحد كل 40 ثانية،مضيفة أن عدد البلدان التي لديها استراتيجيات وطنية لمنع الانتحار قد ازداد خلال السنوات الخمس الماضية لكن عدد هذه الدول لا يتجاوز 38 بلدا.

المدير العام للمنظمة تيدروس أدحانوم غيبريسوس قال وفقاً لما نقله موقع “أصوات مغاربية” أمس الثلاثاء: “رغم التقدم المحرز، ما زال هناك شخص يفقد حياته كل 40 ثانية جرّاء الانتحار”.

وتابع :”تمثل كل حالة وفاة مأساة لأسرة الفقيد وأصدقائه وزملائه ورغم ذلك، فإن منع حالات الانتحار أمر ممكن ونناشد جميع البلدان أن تقوم بشكل مستدام بإدراج استراتيجيات مُثبَتة لمنع الانتحار ضمن برامجها الوطنية في مجال الصحة والتعليم”.

وأضافت منظمة الصحة العالمية أن الانتحار هو ثاني الأسباب الرئيسية للوفاة في أوساط الشباب ممن تتراوح أعمارهم بين 15 و 29 عاما أما بخصوص الأساليب الأكثر شيوعا للانتحار فهي الشنق والتسميم الذاتي بمبيدات الآفات، والأسلحة النارية.

ودعت المنظمة الدول في العالم إلى تحيين بياناتها بخصوص الانتحار لأن ذلك يتيح وضع استراتيجيات أكثر فعالية لمنع الانتحار.

وأشارت المنظمة إلى أن ليبيا حلت في المرتبة الثانية في تسجيل حالات الإنتحار بدول المغرب العربي بعد مورتانيا حيث سجلت 8.7 حالة انتحار بين الذكور ضمن كل 100 ألف شخص سنوياً و2.3 حالة للإناث.

يمكنك قراءة الخبر في مصدره صحيفة المرصد الليبية