الإعلام الحربي: الوحدات العسكرية تواصل تقدمها شمال وسط بنغازي

0

أكدت شعبة الإعلام الحربي التابع للقيادة العامة للقوات المسلحة الليبية، اليوم الأربعاء، أن الوحدات العسكرية التابعة للجيش الوطني الليبي تواصل تقدمها الذي بدأته فجر اليوم الأربعاء، من ثلاثة محاور في القاطع القتالي الأول الذي يضم منطقتي الصابري وسوق الحوت شمال وسط مدينة بنغازي.

وأوضحت شعبة الإعلام الحربي عبر صفحته على موقع «فيسبوك» أن القائد العام المشير خليفة حفتر يتابع سير المعركة من داخل غرفة العمليات، مشيرة إلى أنه «وجه خلال متابعته كلمة عبر أجهزة اللاسلكي للجنود المرابطين في هذا المحور وأمرهم من خلالها بالتقدم لحسم معركة بنغازي وإنهائها بالقضاء على جيوب المجموعات الإرهابية المتبقية» في المنطقة.

وأضافت أن الوحدات العسكرية مستمرة في تقدمها تحت «غطاء جوي مكثف أدى إلى نجاح أبطال القوات المسلحة في قطع خطوط الإمداد عن القاطع الذي يحده شارع الشريف من ضريح عمر المختار وصولاً لمنارة بنغازي».

كما أكدت شعبة الإعلام الحربي «سيطرة الوحدات العسكرية على شارع عمرو بن العاص» وأحكمت سيطرتها على «محيط عمارة الحلال وشارع الشويخات وعمارة الخليج»؛ وتقدم «باقي الوحدات من سوق الحشيش لتحكم سيطرتها الكاملة على كل شوارعه وصولاً لعمارة الدنيني بشارع الشريف ليصبح نصف هذا الشارع تحت السيطرة الكاملة للقوات المسلحة».

وأشارت إلى تقدم «المجموعة المتواجدة في شارع المهدوي» وتمكنها من السيطرة على «شارع الميسرة وشارع اقزير وفندق الدوجال المطل على البحر؛ ليصبح الجزء المتبقي من هذا المحور عبارة عن مستطيل صغير جدًا يضم شارع عصمان وجزءًا صغيرًا في سوق النور».

ولفت الإعلام الحربي عبر صفحته على موقع «فيسبوك» إلى «تواجد مجموعة محاصرة من قبل الوحدات العسكرية هناك، مع وجود تمركز في نهاية شارع الشويخات من جهة شارع المهدوي لبعض عناصر الجماعات الإرهابية».

وقالت إن الوحدات العسكرية «تستمر حتى هذه اللحظات في تقدمها وسعيها للقضاء على الجماعات الإرهابية التي زرعت الألغام والمفخخات في كل مكان وبشكل كثيف طيلة سيطرتها على هذا المحور في السنوات الثلاث الماضية؛ مما تسبب في إغلاق المنطقة ونزوح كل سكانها».

وأكدت الإعلام الحربي أن القوات المسلحة الليبية «مستمرة في حربها وتقدمها» في منطقة الصابري وسوق الحوت شمال وسط مدينة بنغازي، الذي قالت إنه «يسير بشكل ممتاز وحسب الخطط التي وضعها القائد العام وأشرف على تنفيذها من غرفة العلميات».

 

لمطالعة الخبر في مصدره اضغط هنا