مالي.. المجلس الحاكم يريد “رئيسا عسكريا” لمدة 3 سنوات.

0

  بماكو 24 اغسطس 2020 ( وال ) -اقترح المجلس العسكري الحاكم في مالي تشكيل
هيئة انتقالية، برئاسة عسكري، تتولى إدارة البلاد لمدة 3 سنوات، كما وافق
على عودة الرئيس السابق ابراهيم أبو بكر كيتا إلى منزله، وذلك وفق ما
أوردت مصادر المجموعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا، والانقلابيين، الأحد.
وأفاد مصدر في وفد المجموعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا (إيكواس) في
تصريح صحفي ” أن “المجلس العسكري أكد أنه يريد عملية انتقالية مدتها ثلاث
سنوات لمراجعة أسس الدولة المالية.
“وهذه العملية الانتقالية تتولى إدارتها هيئة يرأسها عسكري يكون في الوقت
نفسه رئيسا للدولة”، بحسب المصادر.
وأكد مسؤول في المجلس العسكري أن “العملية الانتقالية مدتها ثلاث سنوات،
وستكون برئاسة عسكريّ وحكومة مؤلفة بغالبيتها من العسكريين”.
وكانت قد ، جرت المحادثات بين المجلس العسكري ووسطاء من (إيكواس) في
باماكو،أمس الاحد في استمرار للجهود الرامية إلى إعادة الحكم المدني
للبلاد.
والتقى وفد إيكواس، برئاسة رئيس نيجيريا السابق جودلاك جوناثان، مع قادة
المجلس العسكري برئاسة الكولونيل أسيمي جويتا في اجتماع مغلق لعدة ساعات
صباح اليوم قبل فض الاجتماع لتناول الغداء.
وقال ضابط كبير قريب من المجلس العسكري في تصريح لوكالة رويترز إن
مباحثات هذا الصباح تركزت على العقوبات التي فرضتها “إيكواس” على مالي
عقب الانقلاب العسكري.
…( وال ) …