استقالة الرئيس المالي بعد احتجازه ورئيس الوزراء على أيدي متمردين.

0

باماكو 19 اغسطس 2020 ( وال ) – أعلن الرئيس المالي إبراهيم بوبكر كيتا،
فجر يوم الأربعاء، عن استقالته من منصبه بعد احتجازه على أيدي جنود
متمردين، وفق ما كشف التلفزيون الرسمي.
وفي وقت سابق، اعتقل عسكريون متمردون رئيس مالي إبراهيم بوبكر كيتا في
العاصمة باماكو، ورئيس الوزراء ونجل الرئيس المالي، وجاء الاعتقال بعد
تمرد في قاعدة كاتي العسكرية خارج باماكو واعتقال عدد من كبار المسؤولين
المدنيين والعسكريين.
وأكد متحدث باسم الحركة الاحتجاجية في مالي، أن اعتقال الرئيس إبراهيم
بوبكر كيتا ليس انقلابًا عسكريًّا وإنما انتفاضة شعبية.
وقال نوهوم توغو المتحدث باسم “ائتلاف إم 5”: إن الرئيس لم يرغب في
الاستماع إلى شعبه وكنا قد اقترحنا بديلًا، لكنه رد بالقتل.
وخلال الفترة الأخيرة، تشهد مالي أزمة سياسية حادة، حيث تطالب المعارضة
باستقالة رئيس البلاد، رافضة خيارات التسوية.
…( وال ) ..