المانحون يتعهدون بحشد موارد “مهمة” لمساعدة لبنان بعد انفجار المرفأ.

0

باريس 9 أغسطس 2020 (وال)- دعا الرئيس الفرنسي “إيمانويل ماكرون” اليوم
الأحد، إلى التحرك سريعا وبفعالية لضمان وصول المساعدات “مباشرة” إلى
الشعب اللبناني، وذلك في مستهل مؤتمر دولي عبر تقنية الفيديو لدعم لبنان،
بعد خمسة أيام من الانفجار الضخم الذي هز بيروت.
وافتتح “ماكرون”، من مقره الصيفي في بريغانسون جنوب فرنسا، هذا
المؤتمر الذي تنظمه باريس والأمم المتحدة بشكل مشترك، ويضم عشرات من قادة
العالم، بينهم الرئيس الأمريكي “دونالد ترامب”.
وتعهدت قوى عالمية خلال المؤتمر بحشد “موارد مهمة” لمساعدة بيروت على
التعافي من الانفجار الهائل الذي دمر مناطق واسعة بالمدينة، كما تعهدت
بأنها لن تخذل الشعب اللبناني.
وطالبت الدول المانحة بالشفافية فيما يتعلق باستخدام المساعدات خشية
أن تكتب شيكات على بياض لحكومة يصفها شعبها بأنها غارقة في الفساد.
وتشعر بعض الدول بالقلق للنفوذ الذي تمارسه إيران عن طريق جماعة حزب
الله اللبنانية.
وجاء في البيان الختامي للمؤتمر أن المساعدات يجب أن تكون “سريعة
وكافية ومتناسبة مع احتياجات الشعب اللبناني… وأن تُسلَّم مباشرة للشعب
اللبناني، بأعلى درجات الفعالية والشفافية”.
ولم يفصح البيان عن حجم التعهدات التي جرى تقديمها.
..(وال)..