أمريكا اللاتينية تسجل أكبر عدد من الوفيات بسبب كورونا في العالم.

0

مونتيفيديو (أوروغواي) 8 أغسطس 2020 (وال)- أصبحت أمريكا اللاتينية
والكاريبي أكثر مناطق العالم تضررا بفيروس كورونا المستجد من حيث عدد
الوفيات، متجاوزة أوروبا التي تتزايد فيها تدابير الحجر الجديدة والقيود
على السفر.
وأودى الوباء بنحو 722 ألف شخص حول العالم، فيما أصيب به أكثر من 19
مليون شخص منذ إعلان منظمة الصحة العالمية ظهوره في الصين نهاية ديسمبر،
وفق حصيلة لوكالة الصحافة الفرنسية، صدرت السبت، تستند إلى مصادر رسمية.
وسجلت أمريكا اللاتينية والكاريبي أكبر عدد وفيات في العالم بلغ
215,859 وفاة على الأقل، لتتجاوز أوروبا 212,794.
وفي الأيام السبعة الأخيرة، سجلت وفاة من كل اثنتين تقريبا في العالم –
44 بالمائة – في أمريكا اللاتينية.
وأحصت المنطقة أيضا أكبر عدد إصابات بأكثر من 5,4 ملايين، لا سيما في
البرازيل التي تجاوزت الجمعة عتبة 100 ألف وفاة من بين 2,9 مليون إصابة.
وقدر المختص البرازيلي في الإحصاءات المرتبطة بالوباء “دومينغوس ألفيس”
أن أرقام الضحايا في هذا البلد “أقل من ست إلى سبع مرات من الأرقام
الحقيقية”.
أما المكسيك فقد صارت ثالث أكثر بلد متضرر في العالم، بتجاوزها عتبة 50
ألف وفاة، من 469,407 إصابات، وهي حصيلة أعلى من توقعات حكومة الرئيس
“أندريس مانويل أوبرادور” التي تتعرض لانتقادات لاذعة حول تعاملها مع
الوباء وتداعياته.
..(وال)..