صحيفة بريطانية تلمح الى احتمال ان يكون انفجار بيروت إنذار يسبق صدور الحكم في قضية اغتيال الحريري .

0

لندن 5 أغسطس 2020 (وال) ــ قال إن مارتن شولوف، مراسل صحيفة الغارديان
البريطانية في لبنان إن (آخر مرة شهدت فيها بيروت انفجارا قريبا من هذا
الحجم كان عام 2005 حين اغتيل رئيس الوزراء السابق رفيق الحريري. ومن
المنتظر أن تنطق المحكمة الدولية بقرار الاتهام يوم الجمعة المقبل
الموافق 7 أغسطس. وأثيرت مخاوف من أن يكون الانفجار إنذاراً قبل صدور
الحكم) .
وكتب شولوف في عدد الغارديان الصادر اليوم اصفاً حال المدينة بعد وقوع
الانفجار الضخم فقال : (بعد أن بدأ شبح الضباب البني بالزوال، ظهرت شوارع
بيروت في خراب مروع. حتى على بعد أربعة كيلومترات من موقع الانفجار، فقدت
كل المباني بعضاً، إن لم تكن جميع نوافذها) .
وتحدّث الكاتب عن طرقات مليئة بقطع كبيرة من الزجاج المتناثر، الذي مزّق
بعضه هياكل السيارات، وعن الأشجار التي تهاوت بفعل الانفجار وبرك من
الدماء التي تسيل في الشوارع .
…(وال)..