وثائق : نقص في المياه والأغذية والأدوية يهدد بريطانيا في حال خروجها من الاتحاد الاوروبي بدون اتفاق .

0

لندن 12 سبتمبر 2019 (وال) – حذرت وثائق رسمية تكشف السيناريوهات المحتملة في حال خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي من دون اتفاق، من احتمال أن تواجه بريطانيا اضطرابات في عدة قطاعات رئيسية، تشمل إمدادات المياه والمواد الغذائية وقطاعي الصحة والنقل وكذلك المسائل المرتبطة بالحدود، فضلا عن إمكانية حدوث “اضطرابات عامة”. و أوضحت الوثائق التي نشرت امس الأربعاء الى احتمال أن تواجه بريطانيا نقصا في الأدوية والمواد الغذائية إذا ما خرجت من الاتحاد الأوروبي من دون اتفاق، وذلك بسبب الاكتظاظ التي يرجح أن يحصل في الموانئ وعدم استعداد الأفراد أو السوق بما يكفي لهذا السيناريو. وقد صوت الأسبوع الماضي النواب البريطانيون لإجبار حكومتهم على نشر تفاصيل “عملية يلو هامر” التي أعدت بقصد تنفيذها في حال خرجت بريطانيا من الاتحاد الأوروبي بدون اتفاق، وهو ما فعلته الحكومة الأربعاء. وكشفت الوثائق المتعلقة بهذه الخطة أنه في حالة بريكست بدون اتفاق فإن سلطات المملكة تتوقع حدوث اضطرابات قصيرة الأجل في 12 مجالا رئيسيا، يشمل إمدادات المياه والمواد الغذائية وقطاعي الصحة والنقل والحدود، فضلا عن إمكانية حدوث “اضطرابات عامة”. وجاء في التقرير أيضا أن “حالة استعداد الجمهور وقطاع السوق ستظل منخفضة بسبب عدم وجود رؤية واضحة لكيفية الخروج من الاتحاد الأوروبي”. وأشار التقرير إلى أن جبل طارق قد يتأثر أكثر من بقية المناطق البريطانية بسبب تطبيق الرقابة الجمركية على الحدود مع إسبانيا. كما توقع التقرير حصول صدامات في مناطق الصيد البحري بين الصيادين البريطانيين ونظرائهم الأجانب، محذرا أيضا من “زيادة محتملة في الاضطرابات العامة والتوترات المجتمعية”. ..(وال)..

المصدر وكالة الأنباء الليبية وال