إسبانيا: توقيف ستة أشخاص يشتبه ارتباطهم بـ«داعش»

0

اعتُقل اليوم، الأربعاء، ستة أشخاص يشتبه بأنهم ينتمون إلى تنظيم «داعش» بإسبانيا وبريطانيا وألمانيا، في إطار تحقيق إسباني حول الأفراد الذين يسعون إلى تجنيد عناصر لحساب التنظيم.

وقالت وزارة الداخلية الإسبانية، في بيان، إن العملية التي كانت لا تزال جارية صباحًا سمحت بتوقيف أعضاء المجموعة المتمركزة في بالما دي مايوركا (أرخبيل الباليار)، التي كان يتزعمها «إمام سلفي» أُوقف في بريطانيا، وفق «فرانس برس».

وفتح التحقيق في 2015 بعد اكتشاف مقاطع فيديو على الإنترنت حول مسار شاب مسلم يقيم في إسبانيا يصف كيف تم تجنيده حتى توجهه إلى سورية للقتال. وأضاف البيان أن رجل الدين، البالغ 44 عامًا، صدرت بحقه مذكرة توقيف أوروبية واعتقل في برمنغهام (غرب بريطانيا) إحدى أبرز المناطق التي يلجأ إليها البريطانيون الإسلاميون.

وتابع أن «الداعية السلفي الذي كانت مواقفه العامة معروفة لدى أجهزة الشرطة والاستخبارات الأوروبية، يقوم في الكواليس بتجنيد مقاتلين وجمع أموال لسورية»، وإضافة إلى عملية التوقيف في برمنغهام، تم اعتقال أربعة أشخاص في بالما وألمانيا وحملة اعتقالات جارية أيضًا في ألمانيا وبريطانيا.

وقالت وزارة الداخلية الإسبانية إن المجموعة كانت تنظم «اجتماعات أسبوعية سرية… لشبان يتقاسمون الأيديولوجية نفسها لإقناعهم بالتوجه إلى مناطق النزاع»، مضيفة أن «العملية نفذت بسبب التزام المجموعة التام بتعليمات داعش، وتبريرها الأعمال الإرهابية التي ينفذها أفراد في أوروبا واستعدادها لممارسة الجهاد العنيف».

 

لمطالعة الخبر في مصدره اضغط هنا