13 “فائدة طبية” لن تُصدّقها لـ”الذهب الأحمر”. إقرأ

0

تحظى فاكهة الرمان بمكانة خاصة لدى المسلمين إذ انها مذكورة في القرآن مرات عدة باعتبارها من أفضل وأطيب فواكة جنة الحياة الآخرة. لكن بين فواكه الحياة الدنيا، يحتل الرمان مكانة بارزة ومتميزة أيضا إلى درجة أن اختصاصيي التغذية يعتبرونه صيدلية في حد ذاته. كما اكتسب الرمان لقب «الذهب الأحمر» تكريما لما يحويه من خصائص وعناصر غذائية ثمينة مخزونة في داخل تلك الحبات اللامعة ذات اللون الأحمر القاني.

ويعود الفضل في تلك المكانة المتميزة إلى الفوائد الوقائية والعلاجية التي ينطوي عليها الرمان، وهي الفوائد التي نشير إلى بعضها بإيجاز في التالي:

• تخفيض الكولسترول: بات من الثابت بحثيا أن عصير الرمان يلعب دورا فعالا في تخفيض نسبة الكولسترول في الدم.

• الوقاية ضد السكري: تشير بعض الاستنتاجات البحثية إلى أن شرب عصير الرمان يفيد في تقليص احتمالات ومخاطر الإصابة بمرض السكري، وبالتالي تقليل مخاطر الإصابة بالأمراض المصاحبة كتصلب الشرايين.

• مكافحة السرطان: أثبتت أبحاث اكلينيكية أن خلاصة الرمان تقتل الخلايا السرطانية من دون أن تؤثر على الخلايا السليمة، ولا سيما في حالات سرطان الثدي. كما ثبتت الفاعلية ذاتها العالية في معالجة والوقاية من تفشي سرطان المثانة البولية.

• الوقاية من أمراض القلب والأوعية الدموية: للرمان مزايا وقائية وعلاجية عندما يتعلق الأمر بمرض تصلب الشرايين. ويعود الفضل في ذلك إلى أنه يكبح نمو البؤر التصلبية من خلال خواصه المضادة للأكسدة على الليبوبروتين وآثاره على الخلايا اللاقمة والصفائح الدموية، بما يساعد على استعادة الوظائف الطبيعية للعضلة القلبية.

• مقاومة الالتهابات وتقوية للمناعة: يتميز الرمان بكفاءة عالية كمضاد لشتى مسببات الالتهاب، بما في ذلك العدوى البكتيرية والفيروسية، فضلا عن كونه من أفضل الأغذية المقوية لجهاز المناعة.

• تقوية العظام والغضاريف: أثبتت دراسات مختبرية عدة أن تناول عصير الرمان بانتظام يسهم بشكل فعال في الوقاية من هشاشة العظام إل جانب تعزيز صحة الغضاريف.

• كبح تدهور الزهايمر: أظهرت نتائج اختبارات أجريت على فئران تجارب أن تناول عصير الرمان يكبح سرعة تدهور مرض الزهايمر، إلى جانب استرجاع جزء من القدرات الذهنية والعقلية.

الرمان في الطب الشعبي

منذ قديم الزمان، اعتمد ممارسو الطب الشعبي على الاستعانة بالرمان وعصيره لمعالجة مشاكل صحية عدة. ومن بين استخدامات الرمان في هذا المجال نذكر التالي:

• أمراض الجهاز الهضمي: الإسهال، والدوسنتاريا، والمغص المعوي، والتهابات القولون، وعسر الهضم، والطفيليات المعوية.

• الأمراض التناسلية: إلتهابات الجهاز التناسلي، والإفرازات الصديدية، وفرط الطمث.

• الأمراض الجلدية: تستخدم قشرة الرمان كدهان خارجي في حالات التهابات الجلد التحسسية، وحب الشباب، والتهابات الثدي.

• اضطرابات الجهاز العصبي: بعض حالات الصداع، والهيستريا.

• المشاكل الشرجية: البواسير، وسقوط المستقيم.

• التهابات العينين والأذنين والفم: تستخلص من قشور الرمان تفيد في تخفيف التهابات الأذنين ومعالجة بعض مشاكل العينين، والتهابات اللثة، وآلام الأسنان.

 

لقراءة المقال كاملا ارجوا مطالعة المصدر