“الأحلام المزعجة”.. كيف تتجنبها لتنعم بـ”النّوم العميق”؟

0

قد يكون “النوم” هو وقت الراحة اليتيم للكثيرين، لذلك يجب ألا تعكر صفوه أية منغصات جسدية أو نفسية، فما هي الأسباب وراء الأحلام والكوابيس الغريبة التي تداهم الناس أثناء نومهم؟
يُرجع اختصاصيّو الطب النفسي ذلك إلى عدّة عوامل، ومنها الأدوية التي تعتبر من المسببات الرئيسية للأحلام المزعجة، إذ تحتوي بعضها على مادة “الميلاتونين” التي قد تسبب الهلوسة أثناء النوم ما يؤدي إلى أحلام غريبة، كما أن الأكل قبل النوم مباشرة يعتبر من الأسباب التي تعمل على ظهور أحلام غير مفهومة في الليل.
كذلك فإن أطباء علم النفس يحذّرون من التفكير الزائد في مشكلات العمل والعلاقات الاجتماعية، لأن ذلك قد يكون عاملا أساسيا في الأحلام المزعجة، ومشاهدة التلفزيون والأجهزة الإلكترونية أيضاً عامل رئيسي، لأن الرأس يترجم الأصوات الصادرة من التلفزيون ويقوم بإدخالها إلى العقل الباطن ما يتسبب في هذه الأحلام المزعجة، لذلك يجب ترك كل هذا خارج الفراش، من أجل نومٍ مريح.

 

لقراءة المقال كاملا ارجوا مطالعة المصدر