غوغل يحتفي بامرأة عربية

0

احتفى موقع غوغل بالكاتبة والروائية الجزائرية “آسيا جبار” التي وُصفت بأنها صوت المرأة في القرن العشرين حيث دأبت على استخدام مفردات التأنيث والصبغة الأنثوية في أغلب رواياتها المكتوبة باللغة الفرنسية.
وقد تُرجمت روايات أسيا إلى نحو 12 لغة، واختيرت عضوا في أكاديمية اللغة الفرنسية، وهي أرفع مؤسسة فرنسية تختص بتراث اللغة الفرنسية، وكانت أول شخصية من العالم العربي تحتل هذا المنصب. ورُشحت لنيل جائزة نوبل للآداب.
ولدت الكاتبة الجزائرية عام 1936 بالقرب من العاصمة الجزائر وكانت تحمل اسم فاطمة زهرة، وصدرت روايتها الأولى “الظمأ” في عام 1957 في باريس. ومن أعمالها الروائية (ظل السلطانة، لا مكان في بيت أبي، نساء الجزائر، ليالي ستراسبورغ، الجزائر البيضاء) وأقامت في فرنسا حتى وفاتها في فبراير عام 2015 عن 79 عامًا.
تجلى فنها الروائي وفرضت نفسها كصوت من أبرز الكتاب الفرنكوفونيين في رباعيتها الروائية. «نساء الجزائر» إلى رواية «ظل السلطانة» ثم «الحب والفنتازيا» و«بعيداً عن المدينة” حيث اختارت شخصيات رواياتها تلك من العالم النسائي فمزجت بين الذاكرة والتاريخ.

 

لقراءة المقال كاملا ارجوا مطالعة المصدر