باشاغا”، يعلن امتثاله لقرار المجلس الرئاسي بشأن إيقافه احتياطيًّا عن العمل وتحويله إلى التحقيق، ويطالب بأن تكون جلسة المسألة علنية ومنقولة اعلاميا على الهواء مباشرة .

0

طرابلس 29 اغسطس 2020 ( وال ) – أعلن وزير الداخلية بحكومة الوفاق السيد “فتحي باشاغا”، مساء الجمعة، امتثاله لقرار المجلس الرئاسي بشأن إيقافه احتياطيًّا عن العمل وتحويله إلى التحقيق، مطالبًا بأن تكون جلسة المسألة علنية ومنقولة اعلاميا على الهواء مباشرة لابراز الحقائق امام الشعب الليبي مصدر الشرعية اولا واخيرا مؤكدًا التزامه بتنفيذ ” القرار فور صدوره امتثالًا واحترامًا للقانون “.

وقال باشاغا في بيان له الليلة الماضية نشره مكتبه : ” استنادًا إلى إيماننا الراسخ بدولة القانون والمؤسسات التي ليس فيها مَن هو فوق المساءلة والمحاسبة، واحترام التراتبية الإدارية، وحيث إن محل التحقيقات يتمثل في موقف وبيانات وزارة الداخلية بشأن التظاهرات السلمية ، فإنني أتشرف باستعدادي للمثول للتحقيق، وكشف الحقائق كما هي دون مجاملة ولا مواربة، واطلاعكم بما هو كفيل بقطع الشك باليقين بالدليل والبراهين” .

…( وال )…