” صنع الله ” يستعرض مع سفير الاتحاد الأوروبي لدى ليبيا تداعيات إقفال الحقول والموانئ النفطية.

0

طرابلس 25 أغسطس 2020 ( وال ) ـ بحث رئيس مجلس إدارة المؤسسة الوطنية
للنفط المهندس ” مصطفى صنع الله ” مع سفير الاتحاد الأوروبي لدى ليبيا ”
آلن بوجيا ” قضية إقفال الحقول والموانئ النفطية.
وافاد بيان للمؤسسة على صفحتها في موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، اليوم
الثلاثاء بان ” صنع الله ” قدم شرحا بشأن الظروف الصعبة التي يمر بها
قطاع النفط بليبيا، نتيجة الإقفالات غير القانونية لمنابع النفط،
والأوضاع الأمنية المتردية نتيجة وجود المرتزقة والأسلحة بالمواقع
النفطية، إضافة إلى انتشار جائحة كورونا، وشح الميزانيات المناسبة نتيجة
الإقفالات،
وأكد ضرورة ” صنع الله ” خلال لقائه ” آلن بوجيا ” ” فك الحصار عن
الحقول والموانئ النفطية، والسماح للمؤسسة بالقيام بأعمالها، وبدء عمليات
الصيانة اللازمة لأنابيب نقل النفط الخام من آثار التسربات، واستئناف
الإنتاج والصادرات لانعاش خزينة، وطيّ صفحة الازمات والحروب، التي اثّرت
بشكل مباشر على المواطن الليبي، في شتى مناحي الحياة.
كما أشار ” صنع الله ” إلى أن المؤسسة الوطنية للنفط في أمس الحاجة الآن
للموارد المالية لكي تتمكن من الإيفاء بالتزاماتها، وإنجاز العديد من
المتطلبات المهمة والملحّة التي يحتاجها القطاع.
من جانبه، أعرب سفير الاتحاد الأوروبي لدى ليبيا ” آلن بوجيا ” عن أمله
في فتح الحقول والموانئ النفطية، والسماح لمؤسسة النفط بالقيام بأعمال
الصيانة اللازمة، واستئناف عمليات الإنتاج من جديد.
كما شكر في الوقت نفسه كل الجهود التي قامت بها المؤسسة طيلة السنوات
الماضية، لأجل الحفاظ على وحدة وتماسك قطاع النفط في ليبيا، مؤكدا
“حيادية المؤسسة، وضرورة إبعادها عن كل التجاذبات السياسية.

… ( وال ) ..