سفارة فرنسا بليبيا تدعم مبادرة برنامج الأمم المتحدة الانمائي الهادف لعودة نازحي طرابلس بمليون يورو .

0

طرابلس 4 يوليو 2020 (وال) ـ وقعت السفيرة الفرنسية لدى ليبيا، ”
بياتريس لو فرابر دوهيلين ” اتفاقية مع الممثل المقيم لبرنامج الامم
المتحدة الانمائي ” جيراردو نوتو ” تلتزم فرنسا بموجبها بمليون يورو لدعم
مبادرة برنامج الأمم المتحدة الانمائي الهادفة إلى العودة الآمنة
للنازحين في طرابلس الكبرى.
وستنفذ هذه المبادرة وزارة الداخلية في حكومة الوفاق لإزالة الالغام
والمتفجرات ومخلفات الحرب والعبوات الناسفة في المناطق المتضررة بجنوب
طرابلس.
وتحقيقا لهذه الغاية، ستستفيد وزارة الداخلية من تسليم المعدات والمركبات
وتوفير التدريب للشرطة العلمية ووحدة الحماية المدنية في طرابلس لتكون
قادرة على تنفيذ إزالة هذه المخلفات للسماح للنازحين بالعودة إلى بيوتهم.
وصرحت السفيرة ” لي فرابر دوهيلين ” خلال حفل التوقيع :” من المهم دعم
وزارة الداخلية بحكومة الوفاق الوطني في جهودها لازالة الالغام وضمان
العودة الآمنة للنازحين إلى منازلهم في طرابلس”.
وستدعم هذه المساهمة ايضاً سلامة افراد وزارة الداخلية الذين يعملون في
هذه المناطق المتضررة من جنوب طرابلس، ويخاطرون بحياتهم لإعادة الاستقرار
إلى ليبيا.
من جانبه، قال الممثل المقيم لبرنامج الامم المتحدة الأنمائي ” جيراردو
نوتو ” : ” أدى الصراع في ليبيا إلى خسائر كبيرة في الارواح وتشريد أكثر
من 400 ألف ليبي حاليا”.
وأضاف ” نوتو ” :” يعمل برنامج الأمم المتحدة النمائي على دعم السكان في
ليبيا في طريقهم إلى التعافي وتحقيق الاستقرار والمرونة.
وتابع الممثل المقيم :”بدعم من فرنسا، نهدف الى مساعدة وزارة الداخلية
على استعادة المناطق المتضررة من الحرب في جنوب طرابلس للسماح بعودة آمنة
للنازحين، كما ندعم جهود اعادة الاعمار الشاملة التي تبذلها الحكومة
الليبية لأعادة البناء بشكل افضل وتحقيق اهداف التنمية المستدامة”.
وسيقوم برنامج الامم المتحدة الانمائي ووزارة الداخلية بتنفيذ المبادرة
خلال الاشهر السبعة المقبلة للسماح لاكثر من 200 ألف شخص بالعودة الى
ديارهم في طرابلس.

…( وال ) ..