الوضع الامني في مناطق غرب طرابلس

0

تشهد مناطق واحياء غرب طرابلس موجة من الانفلات الامني بعد انسحاب دوريات الامن المركزي والكتائب الامني التي كانت متواجدة بالمنطقة،

وشهدت المنطقة منذ ليلة يوم الاحد 2-9-2018 دخول جماعات مسلحة تنتمي لمدينة الزنتان ولا ترفع اي شعارات من شأنها معرفة تبعيتها السياسية او الامني، وقد نشر افراد من تلك الجماعات مقاطع مسجلة على مواقع التواصل الاجتماعي يتحدثون فيها باسم مدينة الزنتان دون تسمية كتيبة بعينها.

التسجيل التالي عبارة عن بث مباشر قامت به افراد من تلك المليشيات امام مقر الدعوة الاسلامية، الفيديو يرصد لهجة كراهية وحديث حول الغنائم.

 

فيديو اخر اثناء دخولهم مقر المباني المصنعة الذي يتخده فرع الامن المركزي غوط الشعال مقرا له ومقر سرية دعم الامن المركزي التابعة لكتيبة ثوار طرابلس

 

تسجيل لعملية سطو على سيارة شرطة قامت بها المجموعة التي دخلت مقر المباني المصنعة

 

وشهدت المنطقة بعض عمليات السطو على السيارات الخاصة امام الدعوة الاسلامية و كوبري شارع عشرة و في السياحية و ابو نواس والدريبي قامت بها تلك الجماعات المسلحة، وقد تم الاعتداء على السفير السوداني في منطقة حي الاندلس من بعض المسلحين.

كما قاموا بدخول بعض الجهات العامة كمصنع المباني الجاهزة و مقر الدعوة الاسلامية ونفط ليبيا ومصنع التبغ و القرية السياحية الريقاطة.

كما شهدت منطقة حي الاسلامي بعض عمليات القبض على الهوية، ولا شك ان المجرمون من المناطق المذكورة سيعملون ايضا على استغلال حالة الانفلات الامني لتنفيذ عمليات السطو والسرقة.

وفي بيان صادر من القوة الوطنية المتحركة افادت انها ونظرا للانفلات الامني الذي شهدته المنطقة ليلة الاحد قامت بتأمين بعض الشوارع والمفترقات في منطقة السراج والسياحية، غير انها انسحبت وقامت بتسليم المقرات لقوة مكلفة من وزارة الداخلية دون تسمية هذه القوة

تنويه هامبِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ (( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِن جَاءَكُمْ فَاسِقٌ بِنَبَإٍ…

Posted by ‎القوة الوطنية المتحركة‎ on Sunday, September 2, 2018