الأمير السنوسي يدعو إلى بناء جيش موحد قوي يحافظ على سيادة ليبيا

0

اخبار ليبيا:

أكد الأمير محمد الحسن الرضا المهدي السنوسي خلال كلمة ألقاها أمس الخميس بمناسبة الذكرى الـ 78 لتأسيس الجيش الليبي، على ضرورة قهر الأعداء وشق الطريق نحو تحقيق الأهداف المنشودة.

وطالب «السنوسي» جميع الليبيين بالعمل من خلال مشروع وطني واحد بثوابت ومرجعيات محل اتفاق الأمة، وعقد تحالفات قائمة على معرفة موازين القوى العالمية وحسن قـراءة للمشهد السياسي، لبناء جيش مهني موحد محترف، ينتمي إلى كل ليبيا ولا مكان فيه للعصبيات القبلية والمناطقية أو للولاءات الضيقة.

وقال خلال كلمته إن «يوم التاسع من أغسطس من كل عام، ذكرى عزيزة على قلوبنا جميعا، ذكرى تأسيس الجيش الليبي البطل، مستذكرا مؤسس الجيش الليبي الملك إدريس المهدي السنوسي ورفاقه الابطال».

وعبر الأمير السنوسي عن أمله في بناء جيش موحد قوي يحافظ على سيادة ليبيا وأمنها واستقرارها، ليستأنف مسيرة بنائه الأولى، للانطلاق من خلاله إلى بناء دولة القانون والمؤسسات، المرتكزة على الشرعية الدستورية وميراث الآباء المؤسسين.

وأشار «السنوسي» في ختام  كلمته إلى أن «التغلب على الأوضاع القاسية والظروف الصعبة والأوقات العصيبة التي تعيشها البلاد وكافة أبناء ليبيا، أمر ممكن ومتاح، إذا ما أدركنا المخاطر التي تحدق بنا، وخلصت النوايا وتكاتفت الأيدي، وكان التفاوض والحوار سبيلنا، فالحوار يبقى السبيل الوحيد مهما كانت خلافاتنا السياسية، والطريق الأمثل لحماية البلد من التهور السياسي ومن جنون استخدام السلاح في إنهاء المشاكل والأزمات بين أبناء الوطن الواحد».

 

يمكنك قراءة الخبر في مصدره صحيفة المتوسط