ليبيا في الصحافة العربية (الأربعاء – 28 يونيو 2017)

0

أبرزت الصحف العربية الصادرة اليوم الأربعاء عددًا من التطورات المرتبطة بالشأن الليبي، خصوصًا جريدة «الشرق الأوسط» التي تساءلت عن إمكانية نجاح ليبيا في أن تصبح «حارس أوروبا» الذي يوقف المهاجرين.

وقالت الجريدة إن حرس السواحل الليبي اشتكى من أن الدفعة الأولى من الزوارق التي تسلمها من إيطاليا الشهر الماضي تعاني من مشاكل ميكانيكية وأنها قديمة٬ وأن مساحة سطحها غير كافية لاستيعاب من يتم إنقاذهم من المهاجرين.

زوارق متهالكة
ونقلت عن الناطق باسم الحرس، أيوب قاسم، قوله: «إنهم يريدون منا أن نقوم بدور شرطي أوروبا٬ لكن في الوقت نفسه هذا الشرطي يحتاج إلى موارد… وأنا أتحدى أن يعمل أحد في هذه الظروف»، مشيرة إلى أنه خلال السنوات الأربع الأخيرة عبر نصف مليون فرد البحر المتوسط من ليبيا إلى إيطاليا٬ أغلبهم من دول أفريقية جنوب الصحراء دفعوا لمهربين مبالغ مالية لنقلهم عبر الصحراء إلى ليبيا٬ ومنها إلى أوروبا في زوارق متهالكة.

ويقدر أن 13 ألفًا من المهاجرين القادمين إلى ليبيا غرقوا في البحر. ومنذ بداية العام الجاري زاد عدد الذين حاولوا الهجرة إلى 70 ألفًا؛ فيما لقي نحو 2000 فرد مصرعهم هذا العام. وأضافت الجريدة أنه عندما يقع مهاجرون في قبضة السلطات الليبية يتم نقلهم إلى مراكز إيواء «تخضع من الناحية الأسمية لسيطرة الحكومة٬ ويبلغ عدد المقيمين فيها نحو ثمانية آلاف».

أوضاع مأساوية
ورصدت «الشرق الأوسط» كذلك أوضاع المهاجرين الذين يتم جمعهم في مخيمات، حيث يضطرون إلى النوم وهم جلوس٬ فيما يتكدس المئات منهم خلف بوابة حديدية مغلقة على مراتب متجاورة في قاعة واحدة ليس بها مصدر للتهوية. ونبهت إلى أن المسؤولين في ليبيا «لا يملكون الطاقة الاستيعابية لاستضافة المهاجرين في بلد يعاني من أزمة اقتصادية شديدة٬ وما زال به ما يقرب من 250 ألف نازح داخليًا».

في الوقت ذاته، اهتم عدد من الصحف العربية بإحباط الجيش المصري محاولة تسلل «إرهابية» على الحدود مع ليبيا. وأوضحت جريدة «الخليج» الإماراتية أن القوات الجوية المصرية تمكنت من تدمير 12 سيارة دفع رباعي، محملة بكميات من الأسلحة والذخائر والمواد المتفجرة على الحدود الغربية.

عملية على الحدود
ووفق الناطق باسم القوات المسلحة المصرية، فإن العملية تمت بناءً على «معلومات استخباراتية تفيد بتجمع عدد من العناصر الإجرامية للتسلل إلى داخل الحدود المصرية، باستخدام عدد من سيارات الدفع الرباعي على الاتجاه الاستراتيجي الغربي»، مؤكدًا أن تشكيلات من القوات الجوية أقلعت بتعليمات من قيادة القوات المسلحة، لاستطلاع المنطقة الحدودية، واكتشاف وتتبع الأهداف المعادية، وتأكيد إحداثياتها، والتعامل معها على مدار أكثر من 12 ساعة، حيث أسفرت العملية عن استهداف وتدمير 12 سيارة دفع رباعي محملة بكميات من الأسلحة.

وأشارت «الحياة» اللندنية إلى استهداف الطيران المصري ضربات لمواقع «إرهابيين» شرق ليبيا في وقت سابق، متابعة أن عملية التدمير المعلن عنها أمس وقعت بالتزامن مع استهداف مسلحين مجهولين ضابطاً من قوات الأمن برتبة ملازم بطلق ناري في اليد اليمنى أثناء وجوده في أحد التمركزات الأمنية جنوب مدينة العريش (شمال سيناء)، مشيرة إلى أنه تم نقل المصاب إلى مستشفى في العريش لإسعافه.

وسلطت جريدة «الأهرام» الضوء على إضرام مواطن ليبي النار في نفسه بميدان الشهداء وسط طرابلس في حضور أعداد كبيرة من المواطنين الذين تجمعوا لمناسبة عيد الفطر. وتابعت أن المواطن جرى نقله إلى مستشفى الحروق في حالة حرجة، منبهة إلى أن عددًا من المواطنين حاولوا إطفاء النار وإنقاذه من الموت. وأوضحت أن المواطن أقدم على إضرام النار في نفسه بعد أن سكب كميات من البنزين وهو يردد عبارات تعبر عن تذمره من الأوضاع المعيشية.

 

لمطالعة الخبر في مصدره اضغط هنا