فرنسا تتعهد بدعم «سلامة» لتعزيز الحوار وترسيخ العملية السياسية في ليبيا

0

تعهدت فرنسا اليوم الاثنين بتقديم الدعم التام للمبعوث الجديد للأمم المتحدة إلى ليبيا، اللبناني غسان سلامة، من أجل تعزيز الحوار بين الأطراف الليبية وترسيخ العملية السياسية التي ترعاها الأمم المتحدة، فضلاً عن تنسيق المبادرات الدبلوماسية.

وأشادت وزارة الخارجية الفرنسية في بيان لها اليوم بقرار الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، بتعيين الوزير اللبناني السابق غسان سلامة في منصب الممثل الخاص ورئيس بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا.

وأضاف البيان أن الحل السياسي الذي «يضم مختلف الأطراف الليبية هو الكفيل بتحقيق الاستقرار الدائم وإعادة إعمار البلاد»، وشدد على أن الاتفاق بين الأطراف الليبية «هو الوسيلة الوحيدة لمكافحة الإرهاب والجريمة المنظمة بصورة فاعلة»، مشيرًا إلى دعوة فرنسا لمختلف الجهات الليبية لإعادة الالتزام بهذه العملية.

وأعربت فرنسا في البيان عن حرصها على تنفيذ قرارات مجلس الأمن «بالكامل»، وعلى التقيّد بالآليات التي اعتمدها، لاسيّما الآليات المتعلّقة بالامتثال للحظر المفروض على الأسلحة ومكافحة تصدير النفط غير الشرعي مكافحةً فاعلة.

 

لمطالعة الخبر في مصدره اضغط هنا