رئيس المجلس الرئاسي يبحث ملف الكهرباء وإجراءات الحماية والتصدي للاعتداءات على المحطات .

0

طرابلس 29 يوليو 2020 (وال) ـ مع تفاقم أزمة انقطاع التيار الكهربائي في
مدن غرب ليبيا بشكل مزعج ومثير للاستفزاز، وبعد قبول استقالة الادارة
السابقة للمؤسسة العامة للكهرباء وتعيين ادارة جديدة ، عقد فائز السراج
رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني اجتماعا صباح اليوم الأربعاء
بمقر المجلس في طرابلس، ضم كلا من وكيل وزارة الداخلية عميد خالد مازن،
ووكيل وزارة الدفاع عقيد دكتور صلاح النمروش، وآمر المنطقة العسكرية
الغربية اللواء أسامة جويلي، وآمر المنطقة العسكرية الوسطى اللواء محمد
الحداد، وآمر القوة المشتركة العميد ركن الفيتوري غريبيل، وآمر قوة الردع
الخاصة الرائد عبد الرؤوف كارة، و مستشار الرئيس لشؤون الطاقة د. محمد
ماشينة، ورئيس مجلس إدارة الشركة العامة للكهرباء وئام العبدلي، وعضو
مجلس إدارة الشركة عبد السلام الانصاري.
وبحث الاجتماع الإجراءات العاجلة والحازمة في مسألة طرح الأحمال وتوزيعها
بشكل عادل في كافة المناطق وحماية محطات الكهرباء والعاملين بها، وتأمين
غرف التحكم، والتصدي للاعتداءات وعمليات نهب وسرقة المعدات والأبراج .
و تم الاتفاق على تشكيل غرفة أمنية من الجهات المجتمعة لتوفير الحماية
لكافة منشآت الكهرباء على أن تباشر أعمالها ابتداءً من اليوم الاربعاء
وسيتم اتخاذ كافة الإجراءات القانونية الصارمة والرادعة ضد المخربين .
من ناحية أخرى ناقش السراج، مع رئيس مجلس إدارة الشركة العامة للكهرباء
وعضو مجلس الإدارة ومستشاره لشؤون الطاقة الإجراءات العاجلة لتغطية العجز
في الإمدادات والتخفيف من حدة الأزمة .
…(وال)…